61         

 جرت في الكلية  مناقشة رسالة ماجستير للطالب (فارس فيصل عبد الغني) من قسم البستنة   وهندسة الحدائق بعنوان (استجابة شتلات السندي المطعمة على أصول مختلفة للتسميد الحيوي والعضوي)، اذ كانت اللجنة برئاسة الأستاذ الدكتور عبد عون هاشم علوان التدريسي في كلية العلوم / جامعة كربلاء ، واشراف وعضوية الأستاذ المساعد الدكتور غالب بهيو العباسي التدريسي في كلية الزراعة بجامعة الكوفة وعضوية كل من ( الأستاذ المساعد الدكتور جواد عبد الكاظم كمال التدريسي في كلية الزراعة / جامعة القادسية ، والأستاذ المساعد الدكتور مسلم عبد علي الربيعي التدريسي في كلية الزراعة / جامعة الكوفة )

وبين الباحث في دراسته ان الحمضيات ((Citrus الى العائلة السذابية ( (Rutaceaeالتي تتميز بوجود الغدد الزيتية في معظم اجزاء النبات التي تكسبها الرائحة العطرية المميزة وهذه العائلة تضم العديد من الاجناس اهمها الجنس (Citrus) ذو الاهمية الاقتصادية، ويعتقد ان الموطن الاصلي للحمضيات هي المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية بين خطي عرض 40 درجة شمال وجنوب خط الاستواء . وتعد ثمار الحمضيات غنية بالاملاح المعدنية اللازمة لبناء جسم الانسان مثل البوتاسيوم ، الكالسيوم ، الحديد ، المغنيسيوم ، الصوديوم ، الكبريت ، الفسفور ، ومصدراً مهماً لفيتامين C وكميات لابأس بها من فيتامين A ، B1 ، B2 ، B12 والنياسين .يُعد السندي ( Citrus grandis) هو احد الانواع التابعة الى جنس (Citrus) اذ تحتوي ثماره على كميات عالية من الكربوهيدرات حوالي (17.5)% و تحتوي على احماض عضوية واملاح معدنية وبكتين والياف وفيتامينات وقليل من البروتين وللسندي فوائد واستعمالات عديدة التي من اهمها اعتباره مفيدا جدا لقلب الانسان لانه قليل الاملاح وقليل الدهون ومصدر غني بفيتامين ((C ، وهو يخفف نسبة الكولسترول في الدم وايضاً يساعد الجسم على التخلص من كريات الدم الحمراء القديمة و يحمي الجسم من بعض انواع السرطان ويقوي جهاز المناعة في جسم الانسان و يحتوي على مادة البكتين سهلة الذوبان ويساعد في تنظيف المجاري الدموية اذ يحتوي على اكثر من (50) مادة مقاومة للسرطان لذلك ينصح الاطباء بتناول السندي لتدعيم مناعة الجسم .اما الهدف من الدراسة فهو : دراسة تأثير توليفات مختلفة من الاسمدة ( العضوية والحيوية ) في تحسين النمو الخضري لشتلات السندي المطعمة على اصول مختلفة.و المحافظة على التربة والبيئة من التلوث وذلك باستخدام اسمدة صديقة للبيئة .و انتاج شتلات سندي باستخدام نظام الزراعة العضوية.وكذلك دراسة تأثير بعض الاصول في الحالة التغذوية والنمو الخضري لشتلات السندي المطعمة على اصول مختلفة.اما اهم النتائج التي وصل اليها الباحث في دراسته فهي : تفوقت معاملةٍ التلقيح ببكتريا Bacillus و Azotobacter و Azospirillum مع التسميد العضوي في زيادةٍ معظم صفات النمو الخضري والصفات الكيميائية وتركيز العناصر الغذائية ، كما تفوقت شتلات السندي النامية على الاصل فولكاماريانا في اغلب صفات النمو الخضري ومعظم الصفات الكيميائية ، وكذلك تفوقت معاملةٍ التداخل بين الاصل فولكاماريانا والمعاملة ببكتريا Bacillus و Azotobacter و Azospirillum مع التسميد العضوي في اغلب صفات النمو الخضري والكيميائي .

Joomla Templates - by Joomlage.com